مركبات في المنطقة الحرة في الزرقاء - (أرشيفية)

1.2 مليار دينار قيم البضائع المصدرة من »الحرة الزرقاء« الشهر الماضي

بلغ مجموع المركبات الداخلة والمصدرة من المنطقة الحرة الزرقاء للسوق المحلي والاسواق المجاورة خلال شهر كانون الثاني من العام الحالي نحو 10.4 مركبة .
ووفق الاحصائية الصادرة عن هيئة مستثمري المناطق الحرة الاردنية فقد بلغ مجموع قيم البضائع التي تم تصديرها الى الاسواق الخارجية والسوق المحلي من المناطق الحرة الاردنية خلال العام الماضي نحو 1.185 مليار دينار تقريبا .
وقال رئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة الاردنية نيبل رمان ان حجم تصدير المركبات تراجع بنحو 50% للسوق العراقي خلال شهر كانون الثاني والذي تعتمد عليه المنطقة الحرة بشكل كبير نتيجة اغلاق حدود الكرامة لعدة مرات خلال وقت سابق ازاء الظروف السياسية التي تشهدها الامر دفع بالمستثمرين الى التوقف عن تصدير المركبات .
وبين ان المستثمرين المحليين الملتزمين مع جهات داخل دولة العراق عبر عقود للتصدير يضطرون الى تصدير المركبات عبر حدود البصرة الامر الذي يرتب عليهم التزامات وكلف اكبر تقدر باربعة اضعاف كلف التصدير عبر حدود الكرامة اضافة الى طول الفترة الزمنية التي تصل الى نحو عشرة ايام لوصول المركبات الى بغداد .
وبين ان التخليص على المركبات للسوق المحلي خاصة المستفيدة من قرار الشطب والاستبدال شهد ارتفاعا خلال الشهر الماضي نظرا لالية التي اتبعتها الجمارك الاردنية وادارة الترخيص وهيئة المستثمرين مؤخرا من خلال انشاء ساحة سهلت عمل المستثمرين الامر الذي دفع بارتفاع عدد المركبات الداخلة للسوق المحلي .
وبين ان الالية التي اتبعتها دائرة الجمارك مؤخرا نظرا لامتلاء الساحات في المنطقة الحرة بالمركبات لغايات الشطب والاستبدال فقد اصبح على المستثمرين صعوبة انجاز المعاملات الشطب والاستبدال موضحا ان بعض المعاملات كانت تستغرق اشهر .
وثمن رمان قرار الحكومة الاخير الذي تضمن تمديد العمل بالفترة الممنوحة لاعفاء السيارات التي تعمل جزئيا على الكهرباء الهجينة «هايبرد»، بالشطب والاستبدال حتى نهاية العام الحالي موضحا انه انعكس بشكل ايجابي على تحديث اسطول المركبات في المملكة .

الرأي

Share on FacebookShare on LinkedInTweet about this on TwitterPrint this pageEmail this to someone

شاهد أيضاً

البنك المركزي

34 مليار دينار الودائع في حزيران

وصل إجمالي الودائع لدى البنوك إلى نحو 34.23 مليار دينار في حزيران الماضي. واظهرت بيانات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *