القطاع الصناعي الالماني

القطاع الصناعي الألماني يعتبر «بريكزيت» والحرب التجارية أكبر الأخطار

أعلنت اتحادات شركات صناعية كبيرة في ألمانيا أمس أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والنزاعات التجارية التي تثيرها سياسات «أميركا أولاً» التي ينتهجها الرئيس دونالد ترامب، تشكل أكبر الأخطار التي تهدد النمو والرخاء الاقتصادي.
ومن المتوقع أن يسجل الاقتصاد الألماني، أكبر اقتصاد في أوروبا، خلال العام الحالي أضعف معدل نمو خلال سنوات عديدة، إذ يواجه المصدرون ظروفاً معاكسة في الخارج، لكن الطلب المحلي القوي يعني أن شركات كثيرة تبقى قادرة على توسعة أعمالها.

وفي مسح أجرته «رويترز»، قال رؤساء الاتحادات الصناعية الكبيرة إنهم لا يتوقعون أن يدخل الاقتصاد في ركود، حيث تشير معظم التوقعات إلى معدل نمو قوي عند نحو 1.5 في المئة عام 2019. لكن الاتحادات الصناعية قالت إن المتاعب الاقتصادية للمسؤولين التنفيذيين في الشركات تتزايد، والحكومة يجب أن تفعل المزيد لمساعدتهم، عبر خفض الضرائب على الشركات، ومزيد من الاستثمار في البنية التحتية الرقمية وغيرها.

وقال رئيس الاتحاد الصناعي «بي دي آي» ديتر كيمف: «خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يشكل أكبر الأخطار في الأمد القصير». وحذر من أن انفصال بريطانيا في آذار (مارس) المقبل من دون اتفاق على شكل العلاقات في المستقبل مع الاتحاد، سيخلق ضبابية شديدة للتجارة وأنشطة الشركات. وأضاف: «سيواجه الاقتصاد البريطاني تهديداً مباشراً بالركود، ما سيؤثر بشكل غير مباشر في ألمانيا أيضا».

ومن المرجح أن ينمو الاقتصاد الألماني نحو 1.5 في المئة خلال العام الحالي، مقارنة بـ2.2 في المئة عام 2017.

وكان معهد «إيفو» الألماني خفض توقعاته الخاصة بمعدل نمو الاقتصاد في الولايات الشرقية من ألمانيا للعام الحالي. وأعلن نائب الرئيس التنفيذي للمعهد يوأخيم راجنيتس خفض توقعات نمو هذه الولايات 0.2 في المئة إلى 1.4 في المئة. وأشارت توقعات المعهد إلى أن معدل نمو اقتصاد الولايات الشرقية العام المقبل سيبلغ 1.3 في المئة.

وعزا راجنيتس تباطؤ وتيرة النمو إلى عوامل عديدة، على رأسها «المسار المتباطئ للحالة الاقتصادية على مستوى العالم». واضاف أن المعايير الدولية الجديدة لقيم العوادم ستؤدي إلى انخفاض الإنتاج في قطاع صناعة السيارات، ما سيؤثر أيضاً في شركات التوريد في شرق ألمانيا. ورأى أن «الاستهلاك سيعاود لعب دور بارز بالنسبة لنمو الاقتصاد في العام المقبل».

وتتوقع معاهد الأبحاث الاقتصادية أن يحقق اقتصاد ألمانيا معدل نمو يراوح بين 1.4 و1.5 في المئة عام 2019.

 

الحياة

Share on FacebookShare on LinkedInTweet about this on TwitterPrint this pageEmail this to someone

شاهد أيضاً

الاسهم الاوروبية

الأسهم الأوروبية تنخفض وسط تعاملات ضعيفة

تراجعت الأسهم الاوروبية أمس في بداية أسبوع عمل قصير بسبب عطلة عيد الميلاد، مع استمرار …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *